حب الشباب

معظم الشباب يعانون من نوع أو آخر من حب الشباب فالنساء والرجال متساوون في الإصابة قبل العشرين من العمر ولكن نسبة الاصابة تزيد لدى النساء بعد ذلك كما أنه ربما قد يأتي في مرحلتين من العمر ما قبل العشرين ( وهو الأكثر ) وكذلك بعد الثلاثين

انواعه:

هناك عدة تقسيمات متبعة ولكن في الغالب يقسم إلى نوعين:

  •  غير الملتهب: الرؤوس السوداء والبثور الحمراء.
  •  الملتهب: البثور الصديدية والتكيسات.

كذلك تقسم حسب المرحلة وذلك من (1) إلي (4) حيث يعتبر غير الملتهب (1و 2) أما الملتهب (3و4) على التوالي.

أسبابه:

كثيرة هي الاعتقادات الخاطئة عن أسباب حب الشباب مثال ذلك الاعتقاد بأن الأكل وبالذات الكاكاو من مسبباتها وهذا لم يثبت علمياً ولكن هناك عدة نظريات:

  •  تقرن المسامات (أي تراكم الخلايا الجلدية الميتة) مما يؤدي إلى انسدادها.
  •  زيادة الافرازات الدهنية وكذلك تغيرها إلى الأحماض الدهنية الحرة وذلك بواسطة بكتيريا تعتبر مقيمة في الغدد الدهنية وتدعى «بروبيوني باكتريم أكني» مع العلم أن الغدد الدهنية متصلة مباشرة مع بصيلات الشعر لتكون الوحدة الشعرية الدهنية والتي تنتشر في الوجه والصدر والكتفين والظهر وهي المواقع التي يظهر بها حب الشباب في العادة.
  •  انحباس افراز الغدد الدهنية.
  •  تسرب هذه الافرازات إلى الأدمة (الطبقة السفلى من الجلد) مما يؤدي إلى الالتهاب .

أيضاً هناك أسباب أخرى يعتقد أن لها دوراً ولو غير مباشر منها:

أسباب وراثية

* زيادة التأثر بالهرمونات الذكرية وذلك لوجود حساسية زائدة لهذه الهرمونات لدى الغدد الدهنية رغم المستوى الطبيعي لهذه الهرمونات في الدم مع العلم أن وجود حب الشباب في النساء مع وجود شعر في الوجه واضطراب العادة الشهرية قد يكون بسبب خلل هرموني.

العلاج:

تقيَّم حالة المريض في البداية ويعالج حسب المرحلة المرضية.

العلاج الدوائي :

  • المقشرات: مثل بنزايل بروكسايد وفيتامين أ (للمرحلة 1و2).
  •  المضادات الحيوية: مثل الكلينداميسين (موضعي) ومركبات التتراسيكلين (بالفم) (للمرحلة 3و4).
  •  فيتامين أ المصنع (روأكوتين): وهو علاج قوي للحالات المستعصية والشديدة.
  •  الحقن بالكورتيزون الموضعي في التكيسات.

أما عمل البخار فهو ينظف البشرة لفترة محدودة ولا ينصح به بشكل دائم.

العلاج الجراحي :

  • إزالة الرؤوس السود والبيض (بملقط خاص).
  •  جراحة حب الشباب: وهي طريقة قديمة قل استخدامها حالياً ولكنها فعالة في بعض الحالات (3و4).
  •  التقشير الكيميائي.
  •  إزالة الندبات واستبدالها بجلد طبيعي (من خلف الأذن) أو رفعها وهو المفضل بعد ذلك صنفرة الجلد إما بجهاز الصنفرة أو بالليزر وفي الحالات البسيطة بالصنفرة اليدوية.
  •  حقن المواد المعبئة مثل الكولاجين وغيره لرفع الندبات الضامرة.

هذا بعض ما يمكن أن يستعرض في هذه العجالة ولمزيد من المعلومات الرجاء الرجوع إلى الكتب المتخصصة أو استشارة طبيبك، ونصيحتي لكل شاب وشابة ومن باب أولى الوالدين عدم اهمال حب الشباب لأن كثيراً من الآثار والندبات يمكن تجنبها بالعلاج المبكر والمتابعة مع الطبيب المختص بالنسبة للشابات المقبلات على الزواج أنصحهن بعرض أنفسهن على الطبيب بفترة لا تقل عن خمسة أشهر قبل الزواج لأن بعض الأدوية تحتاج لفترة طويلة.